حكم نقل الأعضاء بعد وفاة الميت دماغياً

اذهب الى الأسفل

default حكم نقل الأعضاء بعد وفاة الميت دماغياً

مُساهمة من طرف المدير في الثلاثاء أبريل 17, 2012 5:16 pm


حكم نقل الأعضاء بعد وفاة الميت دماغياً

ما حكم نقل الأعضاء بعد وفاة الميت دماغيا كما يقولون؟





المسلم محترم حياً وميتاً، والواجب عدم التعرض له بما يؤذيه أو يشوه خلقته، ككسر
عظمه وتقطيعه، وقد جاء في الحديث: ((كسر عظم الميت ككسره
حياً))
، ويستدل به على عدم جواز التمثيل به لمصلحة الأحياء، مثل أن يؤخذ
قلبه أو كليته أو غير ذلك؛ لأن ذلك أبلغ من كسر عظمه. وقد وقع الخلاف بين العلماء
في جواز التبرع بالأعضاء وقال بعضهم: إن في ذلك مصلحة للأحياء لكثرة أمراض الكلى
وهذا فيه نظر، والأقرب عندي أنه لا يجوز؛ للحديث المذكور، ولأن في ذلك تلاعباً
بأعضاء الميت وامتهاناً له، والورثة قد يطمعون في المال، ولا يبالون بحرمة الميت،
والورثة لا يرثون جسمه، وإنما يرثون ماله فقط. والله ولي التوفيق.



منتدى تيسير الحوراني يرحب بكم .. من فتاوي عبد العزيز بن باز رحمه الله

___________________________



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

المدير
Admin
Admin

عدد المساهمات : 1934
نقاط : 14163
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 21/01/2011
العمر : 46

خاص للزوار
تردد1:
100/0  (100/0)
أسألة الزوار:
75/0  (75/0)
ddddddkkkkkkk:

http://alhorani.ahladalil.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى