أحوال المنافقين مع نور الهداية والوحي

اذهب الى الأسفل

default أحوال المنافقين مع نور الهداية والوحي

مُساهمة من طرف أبو بكر في الأحد مارس 01, 2015 10:54 am

[ أحوال المنافقين مع نور الهداية والوحي ]


يقول اللّه " مثلهم كمثل الذي استوقد ناراً فلما أضائت ما حوله ذهب اللّه بنورهم وتركهم في ظلمات لا يبصرون صمٌ بكمٌ عميٌ فهم لا يرجعون " . ( البقرة : ١٧-١٨).


" ولم يقل بنارهم ! ، لأن النّار فيها الإحراق ، وكذلك حال المنافقين ؛ ذهب اللّه بنور إيمانهم بالنّفاق ، وبقي في قلوبهم حرارة الكُفر والشّكوك والشّبهات تغلي في قلوبهم ! ، قد صليت بحرّها ، وأذاها ، وسمومها ، ووهجها في الدّنيا ، فأصلاها اللّه تعالى إيّاها يومَ القيامة ناراً موقدة تطلع على الأفئدة ! .

فهذا مثلُ من لم يصحبه نور الإيمان في الدّنيا بل خرج منه وفارقه بعد أن استضاء به ! .

وهو حال المنافق ؛ عرفَ ثم أنكر ، وأقرَّ ثمّ جحدَ ! ؛ فهو في ظُلماتٍ ؛ أصم ، أبكم ، أعمىً .. ! " .


[ ابن القيم : الوابل الصيب ورافع الكلم الطيب - ٦٦ ] .
avatar
أبو بكر
مراقب عام
مراقب عام

عدد المساهمات : 45
نقاط : 1644
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/09/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى