[ حقُّ اللّه على العباد ].

اذهب الى الأسفل

default [ حقُّ اللّه على العباد ].

مُساهمة من طرف أبو بكر في الجمعة أبريل 17, 2015 7:24 am

عن معاذ بن جبل - رضي اللّه عنه - قال: قال رسول اللّه - صلّى اللّه عليه وسلّم-: " يا معاذ ! ، أتدري ما حقّ اللّه على العباد؟ 
قال : اللّه ورسوله أعلم ! .
قال: " أن يعبدوه ، ولا يشركوا به شيئاً أتدري ما حقهم عليه ؟ " .
قال: اللّه ورسوله أعلم ! . 
قال: " أن لا يعذبهم ". بخاري (6938)
" فحقّه تعالى على عباده : أن يعبدوه ، مخلصين له العبادة ، ممتثلين ما أمرهم به وأوجبه عليهم ، وأعظمه التّوحيد ، ومجتنبين ما نهاهم عنه ، وحرّمه عليهم ، وأعظمه الشّرك ، فإذا فعلوا ذلك ، فحقّهم عليه أن يغفر لهم ، ولا يعذبهم ، وأن يدخلهم الجنّة ، وقد وعدهم ذلك ، ووعده حقّ لا يخلف ...
- قال الحافظ : " اقتصر على نفي الشّرك ؛ لأنّه يستدعي التّوحيد بالاقتضاء ، ويستدعي إثبات الرّسالة باللزوم ، إذ من كذب رسول اللّه فقد كذب اللّه ، ومن كذب اللّه فهو مشرك .
أو هو مثل قول القائل : من توضأ صحّت صلاته ، أي مع سائر الشّروط ، فالمراد : من مات حال كونه مؤمناً بجميع ما يجب الإيمان به""فتح الباري" (1/228) ".
[عبد اللّه بن محمد الغنيمان-شرح كتاب التوحيد من صحيح البخاري (1-44/46) بتصرف].
avatar
أبو بكر
مراقب عام
مراقب عام

عدد المساهمات : 45
نقاط : 1549
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 19/09/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى